ذرية الشـــريف محمد جلــبي العباسي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الجرأة علي الفتوي بغير علم .. مشكلة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زكريا محمد وحيد

avatar

عدد المساهمات : 1167
تاريخ التسجيل : 16/10/2010
العمر : 68
الموقع : العباسيه القاهره

مُساهمةموضوع: الجرأة علي الفتوي بغير علم .. مشكلة   السبت نوفمبر 13, 2010 9:00 pm


الاختلاف يؤكد ثراء الشريعة .. ولا يقلل من مكانة العلماء



هل يمكن توحيد الفتوي بحيث يصبح لكل سؤال جواب واحد؟

وهل يعتبر تعدد الفتاوي للسؤال الواحد عيب في الفقه أم ثراء وإلي أي مدي يكون هذا الثراء.

هذه الأسئلة تحتاج إلي اجابة بعد أن تعددت الآراء وتنوعت وأصبح السائل يسأل الشيخ فيجيبه فيذهب إلي آخر فيرد عليه بما يناقض الكلام الأول تماماً
ويظل يسعي بين العلماء حتي يصل إلي الاجابة التي تريحه أو تتفق مع ما يفعل. أو أن يرتبك ولا يعرف أين يكون الصواب وبماذا يلتزم خاصة اذا كان ممن يتحرون لدينهم. أو ان يختلف الناس فيما بينهم ويحاول كل فريق أن ينتصر لرأيه الذي يعتنقه من أراء العلماء.

الدكتور الاستاذ بجامعة الأزهر يقول:

إن الأصل المعلوم ان الفتوي هي تنزيل للحكم الفقهي علي الواقع الذي يعيشه الناس ومعلوم ان الواقع يتنوع بحسب الأشخاص والأحوال والبيئة والزمان ومن هنا تتعدد الفتاوي.

قواعد ثابتة

يضيف: ان من رحمة الله عز وجل بهذه الأمة ان تضمنت الشريعة أحكاماً قطعية وقواعد أساسية هي الأصل والأساس وهي واحدة لا تختلف بحال من الأحوال ومثل هذه الأحكام لا تتعدد فيها الفتاوي بل هي أمر واحد في جميع الأزمان والأحوال والأشخاص

إلي جانب ذلك هناك نصوص في الشريعة تحتمل وجوها متعددة. هذه الوجوه منها ما يلائم حال انسان دون آخر. ومنها ما يلائم بيئة دون أخري. ومنها ما يتناسب مع زمان دون زمان. وهذا التنوع في الوجوه المحتملة هو دليل وعنوان علي يسر الشريعة وسماحتها وصلاحيتها لكل زمان ولكل مكان. ومن هنا فلا حرج علي عالم أن يفتي بمقتضي علمه ويتخير الوجه المناسب لمن يستفتيه في مسألة من المسائل.

فتوي عامة جماعية
يشير الدكتور إلي أن هناك أموراً عامة تهم المسلمين جميعاً يحتاج إليها الناس فمثل هذه الأمور وان احتملت وجوها متعددة ينبغي ان تكون لها فتوي عامة جماعية بالنسبة للجهة المسئولة والمرجعية العلمية حتي لا يضطرب أمر الناس. ولا تحدث بلبلة وان يدرك الجميع ان تلك الفتوي تعتبر منهجاً للمفتين ينبغي ان يلتزموا به صيانة لوحدة الأمة ونشرا للطمأنينة.

و الدكتور الأستاذ فيري أن توحيد الفتوي ضرورة خاصة للبعد الواحد في أمور كثيرة وهو أمر يسير علي العلماء ان التزموا قواعد معينة مثل ان يفتوا بالراجح من الآراء والاجماع ويتجنبوا الآراء المرجوحة والضعيفة بالاضافة إلي عدم بلبلة الناس بالآراء المختلفة التي يمكن ان تكون مجال نقاش في ساحة الدرس وبين المتخصصين

أما الرجل العادي فيحتاج كلاماً واضحاً يسير عليه..ويفسر الدكتور حالة التنوع الشديد في الفتوي في المكان الواحد بأنه أصبح كل من حفظ حديثاً أو آية أو قصر جلبابه يفتي في الدين وهي مشكلة صعبة كما أن نسبة كبيرة من ائمة المساجد شباب صغير لا خبرة له بالفتوي والرد السليم علي الناس

لأن الافتاء ملكة يصنعها التدريب المستمر والمداومة وسعة الأفق والاحاطة بظروف الناس ومشكلاتهم والعمق في العلم الديني وهو أمر قد لا يتوفر للكثيرين
من هنا نجد انتشار الفتوي بالضعيف من الأحاديث الذي لم يثبت عن رسول الله.
الجرأة علي الفتوي
يشير إلي أن جرأة الناس علي الفتوي بعلم وبغيرعلم هو الكارثة الكبري والمشكلة التي تنشأ عنها البلبلة بين الناس فالمفتي هو الموقع عن الله ورسوله وقد كان سيدنا عبدالله ابن عمر وهو من هو علما وتقوي يقول لمن يسأله: "لا تجعلوا ظهورنا جسراً إلي جهنم".

ويدعو الدكتور إلي أهمية العمل قدر الامكان علي توحيد الفتوي في البلد الواحد وهو أمر ممكن إن امتنع الادعياء عن القول فيما ليس لهم به علم..

وبعد فإن توحيد الفتوي أمر مستحيل لكن لا يجوز أن يترك الذين يتحدثون بغير علم يتحدثون دون ضابط أو رابط.

كما ان اختلاف الفقهاء في القضية الواحدة لا يقدح في حق العالم وانما يؤكد ثراء الشريعة السمحاء مادام للفقيه ينطلق من قواعد الفقه السليمة ويقدم رأيه بناء علي ادلة واستنادا واجتهادا علي أسس صحيحة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زكريا محمد وحيد

avatar

عدد المساهمات : 1167
تاريخ التسجيل : 16/10/2010
العمر : 68
الموقع : العباسيه القاهره

مُساهمةموضوع: الفتــوى توقيــع عن رب العالميــن   السبت نوفمبر 13, 2010 9:02 pm


بسم الله والحمد لله موضوعنا هذا اليوم نتكلّم فيه عن الفتوى ومدى أهمّيتها وخطورتهـا ولست انا أوّل من يكتب مثل هذا الموضوع لكن كلاًّ له طريقته الّتي يريد أن يوصلها للمتلقي لحيث كان أهل السلف الصالح يتهيبونها ويخافونها وإعلم أخي المسلم رعاك الله إن الفتوى توقيع عن رب العالمين0

ما هي الفتوى ؟ من هو المفتي ؟ ومن هو المستفتي
حديث هام ينبغي لكل مسلم أن يفهمه وأن يعيه ويسجله في قلبه حتى يتعامل به في هذه الحياة

يقول ربنا تبارك وتعالى (( فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون )) النحل 43ويقول عز من قائل (( ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون متاع قليل ولهم عذاب اليم)) النحل 116

سعيد بن المسيب رضي الله عنه وأرضاه : كان كثيراً ما يسأل , ولكنه إذا سئل وكان عارفاً بالجواب فيقول : ((اللهمّ سلمني وسلم مني ))ويجب علينا أن نأخذ بقول عبدالله بن مسعود رضي الله عنه وأرضاه : (( ان الذي يفتي الناس في كل ما يستفتونه لمجنون)) وما الذي يمنعك أيّها المسلم أن تقول : لا أعلم أو أن تقول لا أدري , فالمسألة عظيمة , والمسألة خطيرة0

الفتوى هي إجابة العالم بكتاب الله وسنّة رسول الله صلى الله عليه وسلم

إذا كانوا أهل السلف الصالح يقولون لا أدري ولا أعلم وأسألوا غيري وهم الصحابة التابعون وهم العلماء الذين اخذوا كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم غضا طريا من فم رسول الله صلى الله عليه وسلم 0

ألا تسمعون بقولة عمر بن الخطاب رضي الله عنه المشهورة : ((اجرؤكم على الفتيا اجرؤكم على النار))0

فالحذر يا أخوان من الإفتاء بغيــر علم حتّى لا تكونون ضحيّة ألسنتكم وتكون سبباً في سقوطك بنار جهنم والعياذ بالله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الجرأة علي الفتوي بغير علم .. مشكلة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الساده الأشــــراف العباســيين :: العباســـــيين :: علماء العصر العباسى-
انتقل الى: